تقديم الهدايا يزيدكم سعادة

ربما يكلّفك البحث عن هدية لشخص عزيز، المال والوقت والجهد، لكنّ العائد سيكون أكبر. يشعر الإنسان عادة بالسعادة عند حصوله على هدية من شخص ما، لكن من يقدّم الهدية يستفيد أيضاً إذ انّ فِعل التبرّع بالمال أو شراء الهدايا للآخرين يحفّز أماكن معينة في المخ تزيد مشاعر السعادة. فقد رصد فريق بحثي دولي في جامعة لوبيك الألمانية، ارتباط العطاء والكرم بتنشيط مراكز في المخ مسؤولة عن السعادة.

وأجرى الباحثون دراستهم على 50 شخصاً قسّموا إلى مجموعتين في سويسرا، تمّ منحهم جميعاً مبلغاً مالياً معيناً. وطلب الباحثون من المجموعة الأولى أن تعد باستخدام المال لشراء هدية معينة لصديق أو للتبرّع به. أمّا المجموعة الثانية فلم يُطلب منها هذا الطلب. وكان الهدف من هذه المرحلة تجهيز المخ لفِعل العطاء. في المرحلة الثانية لم يحصل أي شخص على المال، وطلب منهم الباحثون المشاركة في تجربة أخرى تتمثّل في الموافقة أو الرفض على تقديم هدية لأشخاص مجهولين. وفي هذه الأثناء رصدَ القيّمون على الدراسة أنشطة المخ لدى جميع المشاركين، كما طلبوا منهم تسجيل درجة شعورهم بالسعادة خلال جميع مراحل التجربة.

وخَلص الباحثون إلى أنّ المجموعة التي تعهدت بالتبرّع بالنقود، إتخذت قرارات أكثر كرماً في التجربة التالية، كما أنّ بياناتهم على مؤشر السعادة كانت أعلى من المجموعة الثانية.

وأكد الباحثون في نتائج دراستهم التي نشرها موقع «شبيغل» الألماني، أنّ هناك صِلة بين الكرم والعطاء ومشاعر السعادة. ورصد الباحثون زيادة في نشاط المخ لا سيما لدى المجموعة التي تعهّدت بالتبرّع بالمال. كما زاد النشاط في منطقة المخ التي تؤدي دوراً في زيادة مشاعر الفخر بالذات.
"الجمهورية" 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *